الرئيسية » أخبار المركز » مركز الآراء الخليجية ينهي تقرير مؤشر مدركات الإصلاح في الجهات العامة لعام 2014

مركز الآراء الخليجية ينهي تقرير مؤشر مدركات الإصلاح في الجهات العامة لعام 2014

Save pagePDF pageEmail pagePrint page

صورة المؤشرللعام الثاني على التوالي، مركز الآراء الخليجية ينهي تقرير مؤشر مدركات الإصلاح في الجهات العامة لعام 2014.

بالتعاون مع جمعية الشفافية الكويتية وللسنة الثانية على التوالي اصدر مركز الآراء الخليجية تقرير “جائزة الكويت للشفافية والإصلاح”، مؤشر مدركات الإصلاح في الجهات العامة لعام 2014.

و يحتوى التقرير السنوي الثامن على عدد من مظاهر الإصلاح والشفافية في الجهات العامة، من خلال ستة معايير رئيسية هي: الشفافية، النزاهة، المساءلة واحترام القانون، العدالة وتكافؤ الفرص، التخطيط الاستراتيجي، القيادة. وذلك باستخدام عدة أدوات علمية في جمع البيانات للكشف عن هذه المعايير، وهذه الأدوات هي: استطلاع رأي الموظفين، استطلاع رأي المراجعين، المراجع الخفي، آراء الخبراء، مقابلة القياديين، بالإضافة إلى تقييم الموقع الإلكتروني.

 وقد خلص تقرير هذا العام إلى العديد من النتائج أهمها:

  • جاء الحرس الوطني في المركز الاول في مؤشر مدركات الاصلاح في الجهات العامة لعام 2014 ، كما حصل بيت الزكاة على المركز الثاني، والمركز الثالث كان من نصيب إدارة نزع الملكية للمنفعة العامة، والرابع لوزارة الدولة لشؤون الشباب والخامس لهيئة اسواق المال والسادس للإدارة العامة للإطفاء.

  • حدث انخفاض في نتائج المتوسط العام لمعايير المؤشر، حيث وصل إلى 50.54% لعام 2014 في حين كان عام 2013 نسبة 53.51%، بينما كان 58.47% لعام 2012.

  • في أدوات التقييم الستة المستخدمة بلغ متوسط تقييم أداة المراجع الخفي للجهات العامة أعلى نسبة وبلغت 65.2%، بينما بلغ متوسط تقييم أداة الموقع الإلكتروني 39.6%، وهي الأقل بين أدوات المؤشر.

  • على مستوى الوزارات حققت وزارة المالية أفضل نتيجة بنسبة 56.58% وحققت المركز السادس عشر بين الجهات العامة.

وقد استكمل هذا التقرير ما تم استحداثه في العام الماضي وهو “عامل التميز” والذي يمثل تقديراً للجهات التي تبدع في تطوير عملها وذلك لتشجيع الجهات الأخرى لبذل المزيد من الجهد وتقديم أفكار ابداعية في الاصلاح، وتقديم اعمال استثنائية وتطويرية ضمن مفهوم الشفافية.

وقد وضّح د. سامر أبو رمان المدير التنفيذي للمركز أن  مشروع  “مؤشر مدركات الاصلاح في الجهات العامة” يعكس هامش الحرية العلمية والبحثية من خلال اتاحة المجال لباحثي وباحثات مركز الآراء الخليجية وجمعية الشفافية الكويتية باستطلاع آراء الموظفين بكافة مستوياتهم، والمراجعين لهذه الجهات حول قضايا حساسة  تتعلق بالنزاهة والشفافية.

وكما بين أبو رمان أن تقرير هذا العام يمثل امتداداً لنجاح التقرير السابق حيث أصبح من الممكن الوصول لنتائج أكثر عمقاً من خلال مقارنة نتائج هذا العام مع العامين السابقين 2012 ، 2013 مما أضاف على النتائج المزيد من الحيوية والبعد التحليلي المقارن لكل جهة لمعرفة نقاط قوتها وجوانب ضعفها مقارنة بالمتوسط العام للجهات و الجهات العامة الأخرى.

وكما بين م. خالد الزنكي مدير تقنية المعلومات عن الخبرة التراكمية لمركز الآراء الخليجية في تنفيذ المؤشر سنويا وعملية جمع البيانات باحترافية وتحليلها ضمن معادلات احصائية تجمع كافة المعايير والادوات المستخدمة لاستخراج النتائج .

ويذكر أن مركز الآراء الخليجية لاستطلاعات الرأي والإحصاء ينفذ استطلاعات رأي الموظفين والمراجعين والعميل الخفي في هذا المؤشر لصالح جمعية الشفافية الكويتية، وكما سيصدر قريبا المؤشر الأول لمدركات الاصلاح في الجمعيات التعاونية، وكما سبق للمركز تنفيذ العديد من المشاريع الاستطلاعية والدراسات والبحوث لصالح جهات كويتية وغير كويتية مثل : مجلس الوزراء، مجلس الأمة، وزارة الإعلام، وزارة الشباب، وزارة العدل، وجامعة قطر ضمن مشروع مسح القيم العالميWorld Values Survey، وغيرها.

 

يمكن للمهتمين تحميل كامل التقرير من موقع جمعية الشفافية الكويتية على الرابط التالي:

http://www.transparency.org.kw.au-ti.org/upload/ads/prize2014/moasher2014-book.pdf

شاهد أيضاً

مشاركة مشرف عام المركز في مرصد ” أكيد” مصداقية الإعلام الأردني

  ضمن تقرير تناول مصداقية وسائل الاعلام في التعامل مع نتائج استطلاعات الرأي و بالتركيز …

اترك تعليقاً