الرئيسية » غير مصنف » مشرف عام المركز د. سامر أبو رمان يقدم قراءة في استطلاعات الرأي العام اليهودي والصهيوني والأمريكي والعربي حول نقل السفارة

مشرف عام المركز د. سامر أبو رمان يقدم قراءة في استطلاعات الرأي العام اليهودي والصهيوني والأمريكي والعربي حول نقل السفارة

كما كان متوقعاً في مقال سابق بمجلة «المجتمع» قبل سبعة شهور في مارس الماضي بأن «ترمب» وإدارته ستخالف الرأي العام الأمريكي حول القدس، ولن تلتفت لرأي شعبها ولا للرأي العالمي، ولا حتى لقرارات الأمم المتحدة ورغبة شعوب العالم، وأعلن في 6 ديسمبر 2017م بأن القدس عاصمة «إسرائيل» وسينقل لها مقر السفارة الأمريكية!

بخطوة لم يجرؤ عليها الرؤساء من قبله، انتصر «ترمب» المتهور لنفسه وللعنصريين والمتطرفين واللوبي الصهيوني، والفئة الأكثر من الجمهورين وأعلن قراره المشؤوم حول القدس.

لتكملة المقال يرجى الضغط هنا