الرئيسية » الآخبار » أخبار المركز » نتائج تقرير قوة الصحف اليومية الكويتية

نتائج تقرير قوة الصحف اليومية الكويتية

حرصاً على خدمة الباحثين والمهتمين والإعلاميين، أتاح كلا من مركزي الآراء الخليجية ومركز عالم الآراء تحميل كامل تقرير قوة الصحف اليومية الكويتية الورقية على موقعهما الالكتروني مؤخراً من خلال الرابط التالي:

يعرض التقرير جوانب القوة والضعف في كل صحيفة يومية وفق معايير نشر المواد الحصرية والانفراد بالنشر، وقد جرى الرصد لعشر من الصحف الكويتية الورقية وهي: الأنباء، القبس، الراي، السياسة، الجريدة، النهار، الشاهد، الوسط، الصباح، والكويتية. ويعد التقرير الأول من نوعه بهذه الميزات:

  • رصد لأكثر من 3200 خبراً محلياً و1700 خبراً اقتصادياً و850 مقابلة او تحقيقاً نشرتها الصحف الكويتية خلال أشهر مختارة من عام 2017.
  • يضع مقياسا عشريا لقوة الصحف الكويتية استناداً الى معيار الانفراد بالنشر والمواد الحصرية.
  • يقدم أبرز المواضيع والقضايا التي تناولتها الصحف الكويتية في قطاعي الاخبار المحلية والاقتصادية.
  • تحليل إحصائي وموضوعي لتفوق أو تراجع الصحف الكويتية وتصدرها أو غيابها عن المشهد الإعلامي.
  • عرض لأبرز التحقيقات والمقابلات التي نشرتها الصحف الكويتية.
  • يقدم اضاءات بماذا ينقص بعض الصحف الكويتية لتنافس غيرها وتكون حاضرة بقوة في المشهد الإعلامي.
  • إبراز روح التنافس وتبادل مراكز القوة بين الصحف الكويتية.
  • التنبه لضعف وقوة بعض الصحف الكويتية.

 

استندت منهجية المؤشر لمقياس إحصائي لمعايير الانفراد بالنشر والمواد الحصرية المنشورة في تلك الصحف في قطاعين هما: الأخبار المحلية، الأخبار الاقتصادية، الى جانب ما نشر في قطاع ثالث وهو التحقيقات والمقابلات، وقد تضمن التقرير اجراء رصد على الحصريات في القطاعات المذكورة خلال أشهر يناير، فبراير، مايو، يونيو، نوفمبر وديسمبر من عام 2017.

وقد اعتمد الرصد على اعتبار كل شهر من الأشهر المذكورة وحدة مستقلة، ومن ثم تطبيق منهجية تتضمن عدة مراحل تبدأ باستقصاء المواد المنشورة في الصحف موضع الرصد خلال الشهر في قطاعات الأخبار المحلية والاقتصادية والتحقيقات والمقابلات، على اعتبار أن المادة التي سبقت هذه الصحيفة أو تلك الى نشرها في تاريخ ما وفي قطاعي الأخبار المحلية والاقتصادية ما خبراً حصريا بها، حتى وإن تكرر نشرها في تواريخ لاحقة في صحيفة واحدة اخرى أو أكثر، ومن ثم جمع هذه المواد – ضمن الشرط المذكور –على امتداد الشهر، تلي ذلك عملية تحليل للبيانات لمعرفة حصيلة كل صحيفة من الحصريات في هذا القطاع أو ذاك، ونسبتها الى العدد الإجمالي لحصريات جميع الصحف موضع الرصد في ذات القطاع وذات الشهر، ومن ثم تحديد الصحف التي تحتل المراكز الأولى وتلك التي تحتل المراكز الأخيرة في كل قطاع، مع بيان ذلك في جداول ورسوم بيانية، يلي ذلك استخدام المعلومات الخاصة بحصريات كل صحيفة وفي القطاعات الثلاثة خلال الشهر وضمن معادلة خاصة لحساب درجة قوة الصحيفة لشهر ما. وقد طبقت المنهجية المشروحة آنفاً على جميع الأشهر التي شملها الرصد، وأعقب ذلك استخراج المتوسط الحسابي لدرجات قوة الصحف.

  • كانت نتائج قوة الصحف حسب المقياس العشري كما يلي:

 

  • تصدرت صحيفة الأنباء المركز الأول في قطاعي الأخبار المحلية والاقتصادية طيلة فترة الرصد، في حين احتلت المركز الأول في قطاع التحقيقات والمقابلات في جميع الأشهر التي تضمنها التقرير باستثناء ديسمبر الذي تراجعت فيه الى المركز الثاني.
  • احتلت صحيفة القبس المركز الثاني في قطاع الأخبار المحلية خلال أشهر مايو ويونيو وديسمبر، بينما حلت الراي في ذات المركز وذات القطاع خلال أشهر يناير وفبراير ونوفمبر، واحتلت القبس المركز الثالث في ذات القطاع خلال أشهر يناير وفبراير ونوفمبر، على حين حلت فيه الراي في شهري مايو ويونيو والجريدة في شهر ديسمبر.
  • احتلت صحيفة الراي المركز الثاني في قطاع الأخبار الاقتصادية خلال أشهر يناير وفبراير ومايو ويونيو، وحلت فيه القبس في شهر نوفمبر والنهار في شهر ديسمبر، أما المركز الثالث لذات القطاع فقد احتلته القبس خلال أشهر يناير وفبراير ومايو ويونيو، والنهار في شهر نوفمبر وتقاسمته القبس والراي في شهر ديسمبر.
  • احتلت صحيفة القبس المركز الأول في قطاع التحقيقات والمقابلات خلال شهر ديسمبر فقط، على حين احتكرت المركز الثاني لذات القطاع خلال الأشهر الأخرى، أما المركز الثالث في ذات القطاع فقد شغلته الراي خلال أشهر يناير وفبراير ومايو ويونيو، على حين استأثرت به الشاهد في شهري نوفمبر وديسمبر، أنظر الجدول رقم (1).

  • أدى ضعف الاستمرارية وشح الحصريات في مختلف القطاعات الى تراجع صحف الوسط والصباح والكويتية الى المراكز الأخيرة طيلة فترة الرصد.
  • كان المجال الخاص بالتحقيقات والمقابلات أقل المجالات التي تعاملت معها الصحف، وهذا طبيعي نظراً لتكلفتها العالية ومحدودية حدوثها.
  • عند حساب المتوسط الحسابي لدرجة قوة الصحف على امتداد فترة الرصد خرجت النتائج كما هو مبين في الجدول رقم (2).

جدول 2: المتوسط الحسابي للمقياس العشري لقوة الصحف في الشهور المختارة لعام 2017

استندت عملية استخراج نتائج قوة الصحف وفق المواد الحصرية من عشر درجات على الطريقة التالية (عدد الأخبار المحلية للصحيفة مقسوم على مجموع الأخبار المحلية الإجمالية X 100% + عدد الأخبار الاقتصادية للصحيفة مقسوم على مجموع الأخبار الاقتصادية الإجمالية X 100% + عدد التحقيقات والمقابلات للصحيفة مقسوم على مجموع التحقيقات والمقابلات الإجمالية X 100%) / 10) = قوة الصحيفة من 10 درجات.

لتحميل التقرير أضغط هنا

 

شاهد أيضاً

مشرف عام المركز يكتب عن إحصائيات وبيانات هدر الطعام في شهر رمضان

أرقام مفجعة أتجاوز ما ذكرت في مقالات سابقة عن أرقام مفجعة حول هدر الطعام بشكل …